انخفاض العملة الملكية الجنية الإسترليني لأول مرة في أربعة جلسات أمام الدولار الأمريكي

15/3/2018

Odoo image and text block

انخفاض العملة الملكية الجنية الإسترليني لأول مرة في أربعة جلسات أمام الدولار الأمريكي

تذبذبت العملة الملكية الجنيه الإسترليني في نطاق ضيق مائل نحو التراجع أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية وسط شح البيانات الاقتصادية من قبل الاقتصاد الملكي البريطاني وعقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الأربعاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

في تمام الساعة 04:34 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.08% إلى مستويات 1.3951 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3962 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له منذ خلال تداولات الجلسة عند 1.3926، بينما حقق الأعلى له عند 1.3875.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مبيعات التجزئة التي تمثل نحو نصف الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل أكثر من ثلثي الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة والتي أوضحت استقرار التراجع عند 0.1% خلال شباط/فبراير، بخلاف التوقعات التي أشارت لارتفاع بنسبة 0.3%، بينما أظهرت القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته تسارع وتيرة النمو إلى 0.2 مقابل 0.1%، دون التوقعات عند 0.4%.

وجاء ذلك بالتزامن مع صدور قراءة مؤشر أسعار المنتجين الذي يعد مؤشر مبدئي للضغوط التضخمية والتي أظهرت تسارع النمو إلى 0.2% مقابل 0.1% في كانون الثاني/يناير، دون التوقعات عند 0.4%، بينما أوضحت القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته تباطؤ النمو إلى 0.2% متوافقة مع التوقعات، مقابل 0.4%، وصولاً إلى أظهر قراءة مؤشر مخزونات الأعمال استقرار النمو عند 0.6% خلال كانون الثاني/يناير، متوافقة بذلك مع التوقعات.