مؤشر البتكوين يواصل 10,505.0 الهبوط بفعل تراجع الطلب الاستثماري بالسوق الرقمية

7/3/2018

Odoo image and text block

مؤشر البتكوين يواصل 10,505.0 الهبوط بفعل تراجع الطلب الاستثماري بالسوق الرقمية

تراجعت أسعار العملة الرقمية البتكوين الي 10,505.0 حيث بالتعاملات الفورية يوم الأربعاء 7/3/2018 لتواصل خسائرها لليوم الثالث على التوالي،بفعل تراجع الطلب الاستثماري بالسوق الرقمية،مع تجدد المخاوف بشأن إجراءات الحظر والمنع فى كوريا الجنوبية،بالإضافة إلى المخاوف بشأن التلاعب فى الأسعار فى أكبر منصات تبادل العملات الرقمية.

فى بورصة بتستامب وبحلول الساعة 08:27 بتوقيت جرينتش تتداول العملة الرقمية بتكوين حول 10,590$ بانخفاض قدره 133$ بنسبة 1.2% ،حيث سعر الافتتاح عند 10,723$،وسجلت أعلى مستوي عند10,912$ ،وأدنى سعر عند 10,424$.

أنهي البتكوين تعاملات الثلاثاء منخفضا بنسبة 6.1%،فى ثاني خسارة يومية على التوالي، وبأكبر خسارة يومية منذ 21 شباط/فبراير الماضي،بعد إجراءات حظر ومنع جديدة فى كوريا الجنوبية.

انخفضت القيمة السوقية الإجمالية للعملات المشفرة يوم الأربعاء إلى 424 مليار دولار أمريكي،بانخفاض قدره 19 مليار دولار عن تعاملات يوم الثلاثاء،مع هبوط معظم أسعار العملات الافتراضية الكبرى.

ذكرت صحيفة مايل بيزنس يوم الثلاثاء فى كوريا الجنوبية أن الحكومة فرضت حظرا تاما على حيازات ومعاملات العملات الافتراضية على جميع المسئولين الحكوميين ،حتى لو كانت أنشطة التشفير لا تتعلق بوظائفهم،ومن يخالف تلك التعليمات سوف يخضع لإجراءات تأديبية.

وتحاول السلطات الحكومية فى كوريا الجنوبية بالفترة الأخيرة السيطرة على تبادلات العملات الرقمية فى البلاد،من خلال إصدار العديد من القواعد التنظيمية والرقابية ،بهدف القضاء على أي نشاط غير قانوني وغير عادل بالنسبة لتلك الصناعة.

الجدير بالذكر أن كوريا الجنوبية تعتبر ثالث أكبر سوق للعملات الرقمية بالعالم،إذ تستحوذ على أكثر من 20 بالمئة من صفقات السوق الالكترونية ،ويعتمد جزء كبير من البورصات العالمية على عملية التسعير التي تتم فى مراكز التبادل الكورية.

فى النمسا حذرت السلطات من تزايد مخاطر غسيل الأموال التي تتم عن طريق العملات الرقمية،وطالبت من البنوك المحلية التعامل مع تبادلات العملات المشفرة على أنها مشبوهة حتى يظهر خلاف ذلك.

وطالب العديد من المسئولين فى النمسا وعلى رأسهم إيوالد نووتني محافظ البنك المركزي فى البلاد وضع قواعد أكثر تشددا على تبادلات العملات الرقمية المشفرة.

وقال محافظ المركزي البريطاني مارك كارني الأسبوع الماضي أن الوقت قد حان لإنهاء الفوضى الحالية للعملات الرقمية ،من خلال تنظيم تلك الصناعة على غرار الأنظمة المالية العالمية.

ومن ناحية أخرى تتصاعد المخاوف بالسوق الرقمية تجاه عمليات التلاعب بالأسعار والحسابات فى كبرى منصات التبادل العالمية،خاصة بعد الأنباء التي ترددت بشأن رفع دعاوي قضائية ضد منصة كوين بيس،تتضمن ادعاء تورط موظفين في تداولا